العلميون يتفوقون على الأدبيين بنسبة 20 من المئة

النتائج الإجمالية للشعب التقنية عرفت تراجعا ملحوظا

أظهرت النتائج الأولية لامتحان شهادة البكالوريا تفوّق العلميين بنسبة كبيرة على شعبة الآداب  والفلسفة وصلت إلى 20 من المئة، حيث قاربت نسبة نجاح العلميين 50 من المئة، فيما لم تتجاوز نسبة الأدبيين 30 من المئة.

انتهت، الخميس الموافق ل السادس من جويلية، عملية تصحيح أوراق بكالوريا الدورة الأولى، مع تسجيل علامات مشرفة في بعض المواد العلمية على غرار الرياضيات والفيزياء والعلوم الطبيعية، وهو ما أهّل مترشحي الشعب العلمية لتصدر قائمة الناجحين بنسبة فاقت الخمسين من المئة.

وحسب المعلومات المتوفرة لدى “النهار”، فإن تصحيح كل الأوراق كان لمرتين فقط في العديد من المواد للشعب العلمية، فيما وصل عدد التصحيحات في الشعب الأدبية في كل من مادتي الفلسفة واللغة العربية إلى ثلاث تصحيحات، لعدم توافق رأي بعض المصححين في العلامة الممنوحة لبعض المترشحين. وتشير المعلومات إلى أن بعض المترشحين تحصلوا على علامة 0 في مادة الفلسفة، بسبب إجابتهم على مقالات لا علاقة لها بمضمون السؤال، وهو الأمر الذي تخالف فيه بعض الأساتذة الذين طالبوا بمنح المعنيين علامة على طريقة إعداد المقال.

وبالنسبة لمواد الشعب العلمية، فقد عرفت العلامات تحسنا نوعا ما مقارنة بالسنة الماضية التي تم فيها تسجيل علامات تحت النقطة الأقصى، وهو الأمر الذي عجل بإقصاء العديد من المترشحين الناجحين في الامتحان.

وبالنسبة لمترشحي الشعب التقنية، فقد عرفت نسبة النجاح انخفاظا مقارنة بالسنة الماضية،  وهذا ما يؤهل الشعب العلمية لتصدر قائمة الناجحين في امتحان شهادة البكالوريا.

هدا ما أظهرته صحيفة النهار :

Facebook Comments
(Visited 969 times, 1 visits today)

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*